أوسكار دي لا رنتا، الماركة الرمزية: نظرة عن كثب

أوسكار دي لا رنتا، الماركة الرمزية: نظرة عن كثب

أوسكار دي لا رنتا مصمّم أزياء أشهر من أن يعرّف وقد احتفل بإسمه في ملايين المرّات على ألسنة وأجساد نساء الأقطار الأربعة. كان لرؤيته الخلّاقة تأثيراً على عالم الموضة وقد زيّنت أزياؤه أكثر من سيّدة أولى بالإضافة إلى أفراد العائلات الملكيّة ومشاهير السجّادة الحمراء طوال مسيرةٍ مهنيّةٍ دامت لخمسين عام.   odlr   من الجزيرة الكاريبية التابعة للجمهورية الدومينيكية حيث ولد أوسكار، حطّ هذا الأخير في إسبانيا ليواجه قدر شهرةٍ ابتدأ مع دراسات في الرسم في أكاديمية سان فرناندو في مدريد. لكنّ عالم الأزياء أهواه فبدأ يرسم الخطط لدور الأزياء إلى حين رسا في تدريبٍ مهني على يد كريستوبال بالنسياغا وهو أكثر المصمّمين تبجيلاً في إسبانيا.   odlr-peter-copping   وبعد العمل كمساعد مصمّم في لانفان-كاستيو في باريس وكمصمّم أزياء رفيعة لإليزبث أردن في نيويورك، أطلق أوسكار ماركته الخاصّة عام 1965 لنشر نجاحه. وسرعان ما حازت مجموعته للأزياء الجاهزة على التصفيق الدولي وقد تميّزت بألوانها وطبعاتها اللافتة للنظر. فاستوحى من النمط الغجري والروسي وأوحى بالنباتات الاستوائية في جزيرته الدومينيكية ولوحة ألوانها المفعمة بالحيوية. أصبح بلمحة بصر مشهوراً للمسته العالمية المعقّدة، ممثّلاً بذلك المرأة الفاخرة وغير الرسمية عبر فساتين نسائية عصرية بوضوح مع أنّها رومنسية في آنٍ واحد.   gabriel   وفي عام 2006، أبصرت تشكيلة عرائس أوسكار دي لا رنتا النور مقدّمةً مجموعةٍ تتميّز بأقمشتها الفاخرة وتفاصيلها الدقيقة وتطريزها الجميل وزخرفتها البهية. وقد شكّلت فساتينه محطّ اختيار لعددٍ لا يحصى من العرائس المشهورات، بدءاً من الممثّلات وصولاً إلى الأفراد الملكيّين، لاسيما السيدة كلوني، أمل علم الدين وكايت بوسورث وجينا بوش وأماندا بيت وأليسون ويليامز وتشلسي كلنتن.   gabrielle   أمّا مجموعته لعام 2017 والتي افتتحت عرض أزياء نيويورك للعروس، فتألّقت بأناقتها التي تحجب الأنفاس والتي برزتها الدانتيل والأورغنزا الحريرية والتطريز الدقيق على شكل الأزهار. تتوفّر آخر ابتكاراته ومجموعاته للعرائس لدى متاجر إسبوزا في الشرق الأوسط مقدّمةً للزبائن المخلصين تشكيلةٍ خالدةٍ من فساتين الأعراس العصرية والكلاسيكية. تفتخر إسبوزا بتقديم هذه الماركة الرفيعة من بين مجموعة من العلامات التجارية لتصاميم العرائس الفاخرة والتي تقوم ببيعها في متاجرها في بيروت ودبي وأبو ظبي.   grace   وعلى الرغم من أنّ أوسكار دي لا رنتا لم يعد موجوداً معنا، إلاّ أنّه بالتأكيد ترك خلفه مملكةً وإرثاً خالدين للأبد. أمّا بيتر كوبينغ الذي تم تعيينه رسمياً كخلفٍ لدار المصمّم منذ تشرين الأول/أكتوبر 2014، فقدّم استقالته من منصب المدير الإبداعي لترك المقعد شاغراً حتّى الآن. وقد بدأت الإشاعات تدور حول إمكانية انضمام أعضاء فريق تصميم أوسكار دي لا رنتا السابق، لورا كيم وفرناندو غرسيا، إلى الشركة مجدداً، فهل سيديران الدار قريباً؟ لنرى!
Esposa Marketing
marketing@esposagroup.com

لا تعليقات

اضيفي تعليقا"

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.